"تران تكنولوجيز" تُعيّن دايف ريغنيري في منصب الرئيس التنفيذي...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سووردز، أيرلندا -الخميس 10 يونيو 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "تران تكنولوجيز" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: TT)، وهي شركة مبتكرة في مجال المناخ على الصعيد العالمي، عن تسمية دايف ريغنيري في منصب الرئيس التنفيذي، بعد أن كان يشغل منصب الرئيس الحالي والرئيس التنفيذي للعمليات، كما أعلنت أنه سينضم إلى مجلس إدارة الشركة. وسيخلف مايك لاماش، الذي سيشغل منصب المدير التنفيذي للمجلس حتى تقاعده المخطط له من الشركة في وقت ما في النصف الأول من عام 2022. وستدخل هذه التغييرات حيز التنفيذ في الأول من يوليو 2021.

وقال لاماش، في سياق تعليقه على هذا التعيين أن "دايف ريغنيري هو الخيار الواضح لقيادة "تران تكنولوجيز" مستقبلًا، بما يتفق مع خطتنا الشاملة للتدرج. لقد عاونني دايف لتشكيل كل جانب تقريبًا من جوانب أنشطتنا العالمية – بدءًا بنظام تشغيل أعمالنا، مرورًا بريادتنا في مجال الاستدامة والابتكار، وصولًا إلى تطوير ثقافتنا المتمثلة في الإدماج والمشاركة، مما أدى إلى مجموعة عميقة من المواهب القيادية. هذا وشارك دايف في هندسة عمليات تحولنا كشركة مبتكرة في مجال المناخ. وهو قائد استثنائي يتمتع بفهم عميق لأنشطتنا، والاتجاهات الضخمة للاستدامة التي تؤثر في أعمالنا، واحتياجات عملائنا، والسبل الكفيلة بتوليد قيمة لأصحاب المصلحة لدينا. مع تولي دايف منصب الرئيس التنفيذي، ملئي ثقة في قدرته على قيادة شركة "تراين تكنولوجيز" إلى الأمام.

من خلال دوره كرئيس ورئيس تنفيذي للعمليات، كان ريغنيري مسؤولًا مباشرًا عن قطاعات التقارير الإقليمية الثلاثة لدى الشركة وحافظة الشركات والعلامات التجارية الكاملة، بما في ذلك "تراين" و"تيرمو كينج". كما أشرف على العمليات التجارية العالمية للشركة، بما في ذلك سلسلة التوريد والهندسة وتكنولوجيا المعلومات. وقد عمل ريغنيري بشكل وثيق مع لاماش لتطوير استراتيجية الشركة وصقلها باعتبارها شركة رائدة في مجال الحلول المناخية ووضع نُصب عينيه هدف فريد من نوعه ألا وهو مواجهة كل التحديات بجرأة للوصول إلى عالم مستدام.

عمل ريغنيري لدى شركة "تراين تكنولوجيز" طوال حياته المهنية، فانطلق في الشركة بالعمل على برنامج تطوير القيادة المالية للشركة، ثمَّ تقدم من خلال العديد من الأدوار القيادية المالية والتجارية والإدارية العامة. وطوال فترة ولايته، قاد ريغنيري بنجاح جميع أعمال الشركة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك قطاعات التدفئة والتهوئة والتكييف، السكنية منها والصناعية، وأعمال تبريد النقل، دافعًا إياها نحو آفاق جديدة. وتحت قيادته، أطلقت الشركة محفظتها الناجحة من منتجات "إكووايز"، المصممة لخفض التأثير البيئي من خلال التشغيل عالي الكفاءة والمبردات المحتملة منخفضة الاحترار العالمي. وقد لعب دورًا أساسيًا في تنمية محفظة الشركة من حلول البناء الشاملة بما في ذلك خدمات الطاقة والضوابط والعروض الرقمية.

وقال ريغنيري: "يشرفني أن أشغل منصب الرئيس التنفيذي لدى شركة "تراين تكنولوجيز"، في الوقت الذي نواصل فيه تجاوز الحدود المتعلقة بالابتكار المناخي. لدينا أفضل فريق، وعلاقات قوية مع العملاء، وشغف للابتكار والنمو وإيجاد القيمة لجميع أصحاب المصلحة لدينا – سواء أكانوا من أعضاء فريقنا وعملائنا ومجتمعاتنا ومساهمينا".

وسوف يصبح لاماش، الذي عين رئيسًا تنفيذيًا في فبراير 2010 وانتُخب رئيسًا لمجلس الإدارة في يونيو 2010، مديرًا تنفيذيًا. وسيواصل لاماش من خلال منصبه هذا رئاسة مجلس الإدارة والعمل بشكل وثيق مع غاري فورسي، المدير المستقل الرئيسي الجديد، في مسائل الحوكمة، ومع ريغنيري بشأن الخطط الاستراتيجية طويلة الأجل للشركة، حتى تقاعده في وقت ما من النصف الأول من عام 2022.

تحت قيادة لاماش، تحولت "تراين تكنولوجيز" من شركة تصنيع صناعية متنوعة، كانت تُعرف سابقًا تحت اسم "إنجرسول راند"، إلى شركة رائدة في مجال المناخ ذات أداء مالي وبيئي واجتماعي وحوكمي متسق من الدرجة الأولى. منذ انضمامه إلى الشركة في العام 2004، قاد لاماش عملية إنشاء نظام تشغيل الأعمال الخاص بالشركة ونشرها الناجح المنهجي، مما أدى إلى شركة تشغيل قوية وابتكار قوي ونتائج أعمال متسقة. وقد أرسى نهج لاماش، الموجّه نحو تحقيق الأهداف، أسس ثقافة إدماج معترف بها على نطاق واسع ومشاركة عالية، مع هدف مشترك يركز على الاستدامة.

هذا وقاد لاماش العديد من التطورات الاستراتيجية، بما في ذلك إنشاء شركة منبثقة عن أعمال التقنيات الأمنية للشركة وإنشاء "أليجيون" في ديسمبر 2013. وقام لاماش في الآونة الأخيرة بقيادة عملية الفصل الناجحة للغاية بين أنشطة الشركة الصناعية والدمج مع "غاردنر دنفر" من خلال صفقة قائمة على استراتيجية الثقة العكسية لدى "موريس"، والتي بلغت خواتيمها في مارس من العام 2020 بإطلاق الشركة المتبقية، "تراين نكنولوجيز بيه إي سي"، كشركة مبتكرة في مجال المناخ موجّهة نحو تحقيق الأهداف. ويبلغ إجمالي عائد1 المساهمين في الشركة منذ تولي لاماش منصب الرئيس التنفيذي في فبراير 2010 نحو 744 في المائة، أي ما يقرب من ضعف إجمالي عائد المساهمين وفق مؤشر "إس آند بيه 500".

في العام 2019، تمَّ اختيار لاماش كواحد من أفضل المديرين التنفيذيين من حيث الأداء وفق مجلة "هارفارد بيزنس ريفيو" وأدرجته مجلة "فوربس" على قائمة أكثر 100 قائد مبتكر في أمريكا. وهو رائد في قطاع التصنيع وشغل منصب رئيس الجمعية الوطنية للمصنعين منذ يونيو 2019. كما هو عضو في مجلس إدارة شركة "بيه بيه جي إندستريز".

وقال ديك سويفت، مدير رئيسي متقاعد من شركة "تراين تكنولوجيز" والرئيس والمدير والرئيس التنفيذي السابق لدى شركة "فوستر ويلر المحدودة": "إن تنفيذ خطة التدرج لدينا سيضمن انتقالًا سلسًا وقيادة مستمرة وتركيزًا متواصلًا على تقديم أداء مالي مستدام من الدرجة الأولى. وبالنيابة عن مجلس الإدارة، نحن ممتنون لمايك لقيادته المتميزة، والتي أدت إلى تعزيز القيمة السوقية للشركة، وقيمة المساهمين، وأداء بيئي واجتماعي وحوكمي.

"واستشرافًا للمستقبل، ستستفيد شركة "تراين تكنولوجيز" وأصحاب المصلحة فيها من خبرة قائدين مخضرمين للغاية – مايك، في دوره كرئيس تنفيذي ودايف كمدير تنفيذي. دايف هو الخيار الصحيح لقيادة الشركة إلى الفصل التالي نظرًا لسجله الحافل ورؤيته القوية والتزامه الثابت بالنهوض بنمو الشركة وأدائها وقيمتها على المدى الطويل".

لمحة حول "تران تكنولوجيز"

شركة "تراين تكنولوجيز" هي شركة عالمية مبتكرة في مجال المناخ. من خلال علامتينا التجاريتين الاستراتيجيتين "تراين" و"ترمو كينج"، ومحفظة منتجاتنا وخدماتنا المسؤولة بيئيًا، نقدم حلولًا مناخية فعالة ومستدامة للمباني والمنازل ووسائل النقل. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: tranetechologies.com.

1يشمل إجمالي عائد المساهمين منذ 2 فبراير 2010 قيمة تناسبية للأسهم المستلمة من الشركة المنبثقة "أليجيون" وصفقة استراتيجية الثقة العكسية لدى "موريس".

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان كاملاً عبر الرابط الإلكتروني التالي:

/https://www.businesswire.com/news/home/20210604005078/en

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق