رأس سنة في فرنسا.. إحراق نحو 60 سيارة ومصرع شخص بألعاب نارية

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

احتفلت فرنسا بحلول العام الجديد دون حوادث شغب في الشانزيليزيه في العاصمة باريس، على غير العادة، التي أحيطت بتدابير أمنية مشددة، غير أن مناطق أخرى أحرقت فيها عشرات المركبات.

حوالي 200 شرطي أمنوا جادة الشانزيليزيه، واجهة العاصمة الفرنسية، لوحدها التي تعودت منذ سنوات طويلة

على الاحتفال بحلول العام الجديد وسط أعمال شغب وعنف تجعل الجادة بعد انتهاء الاحتفالات تبدو كساحة معركة بخسائر مادية كبيرة واعتقالات.

سلمت الشانزيليزيه هذا العام، فيما لم تسلم مدن أخرى على غرار ستراسبورغ وضواحيها

حيث تم انتهاك حظر التجول المفروض ابتداء من الثامنة مساء على كل أنحاء البلاد، في إطار الوقاية من كورونا، وخربت مجموعات من الشبان عددا من الممتلكات، من بينها إضرام النيران في 30 سيارة، حسب ما نقلته صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية عن مصادر أمنية، فيما تحدثت القناة التلفزيونية "فرانس 3" ومجلة "لوبوان" عن إحراق 60 سيارة واعتقالات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق