حمدوك: الانتقال الديمقراطي في السودان مُعقد بسبب قضاياه الكثيرة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبدالله حمدوك، أن الأجهزة الأمنية تلعب دورًا مهمًا في الأنظمة الديمقراطية من أجل بسط الاستقرار.

وقال رئيس الوزراء السوداني، في كلمة ألقاها أمام ضباط جهاز المخابرات العامة لدى زيارته إلى الجهاز اليوم الخميس، إن الانتقال الديمقراطي في السودان مُعقد بسبب قضاياه الكثيرة، مضيفًا أن شعارات ثورة ديسمبر المتمثلة في (الحرية والسلام والعدالة) تمثل البوصلة التي تقود الانتقال.


وأوضح أن النموذج السوداني للانتقال يقوم على التفهم والرؤية الموحدة بين المدنيين والعسكريين وقوى الشعب، مؤكدًا أن الحكومة وضعت أولوياتها الخمس بعد نقاش مستفيض، وأتى على رأسها الاقتصاد والسلام وإصلاح الأجهزة الأمنية.

وأضاف حمدوك، نطمح في جهاز مخابرات عامة محترف وبكفاءة عالية، مشيرًا إلى أن عملية انفتاح البلاد وخروجه من قائمة الدول الراعية للإرهاب تمثل فرصة للمخابرات العامة للتواصل مع كل أجهزة المخابرات في العالم.

من جانبه، أكد مدير المخابرات العامة السوداني الفريق جمال عبدالمجيد، أن زيارة رئيس الوزراء، لجهاز المخابرات العامة تأتي في وقت تشهد فيه البلاد تحولاً كبيرًا، مشددًا على جاهزية المخابرات العامة للقيام بدورها الوطني لدعم التغيير وتحقيق أهداف الثورة المجيدة والاستقرار والالتزام بالواجبات المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية.

وقال الفريق جمال عبدالمجيد: «عكفنا على هيكلة الجهاز وتدريب كوادره لتحقيق الأمن والاستقرار وفق المهام الموكلة له حسب الوثيقة الدستورية”، مضيفًا: “ظللنا نعمل بتنسيق وانسجام تام مع منظومة الدولة ضد الإشكالات» كافة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    183,010

  • تعافي

    141,347

  • وفيات

    10,736

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق