«الاقتصاد الرقمى» تطلق «مبادرة التحول» للشركات بالتعاون مع «مايكروسوفت»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كشف المهندس إبراهيم العربى، رئيس غرفة التجارة بالقاهرة، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، عن إطلاق مبادرة التحول الرقمى لمؤسسات الأعمال الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع شركة «مايكروسوفت» مصر، والتى تستهدف إتاحة أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (Enterprise Resource Planning - ERP) لتوحيد وتبسيط وتكامل إجراءات وخطوات العمل لكل إدارات العمل بالشركة، مثل الإدارة المالية، إدارة المشتريات، إدارة البيع والتوزيع، والتخزين.. وغيرها من الإدارات.

تأتى هذه المبادرة فى إطار حزمة من المبادرات التى ستطلقها الشعبة خلال الفترة القادمة، تستهدف مساعدة الشركات خاصة الصغيرة والمتوسطة على القيام بكل مراحل التحول الرقمى لتجاوز الأزمة الحالية التى تمر بها السوق بسبب تداعيات وباء كوفيد 19.

وقال كريم غنيم، عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية بالقاهرة ورئيس شعبة الاقتصاد الرقمى والتكنولوجيا، إن مؤسسات الأعمال تعلم جيدا أهمية دور أنظمة تخطيط موارد المؤسسات «ERP» فى تحسين نظم العمل وزيادة كفاءة الأداء وتحسين العملية الإنتاجية وزيادة الإيرادات إلا أن العقبة الأساسية التى كانت تواجه غالبية المؤسسات هى ارتفاع تكلفة الحصول على هذه التطبيقات التكنولوجية، ناهيك عن تكلفة التدريب للكوادر البشرية، بالإضافة إلى تكاليف عملية التركيب والتشغيل لهذه التطبيقات.. وهنا تأتى أهمية المبادرة التى تطلقها الغرفة من خلال إتاحة هذه النظم لكافة مؤسسات الأعمال من مختلف القطاعات الاقتصادية ومختلف الأحجام والفئات، للاستفادة من تشغيل هذه التطبيقات.

وأوضح «غنيم» أن تطبيقات «ERP» هى فئة من برامج إدارة الأعمال - عادة ما تكون عبارة عن مجموعة من التطبيقات المتكاملة - التى يمكن للمؤسسة استخدامها لجمع وتخزين وإدارة وتفسير البيانات الناتجة من الأنشطة التجارية العديدة للمؤسسة، حيث توفر نظرة متكاملة ومتواصلة لأنظمة العمل الأساسية.

من جانبه، قال المهندس محمد مسعود، مستشار وزير قطاع الأعمال، إنه تم الاعتماد والاستفادة من المناقصة الضخمة التى وقعتها وزارة قطاع الأعمال العام مع الشركات العالمية المتخصصة فى تقديم نظم «ERP»، لإتاحة هذه التطبيقات التكنولوجية لكافة الشركات التابعة للوزارة فى إطار برنامج «التحول الرقمى» الذى تعمل الوزارة على تطبيقه فى الشركات التابعة بهدف ميكنة وتحسين نظم العمل ورفع كفاءة الإنتاج والحد من خسائر بعض شركات قطاع الأعمال العام والتحول إلى الربحية، حيث وفرت الوزارة نموذجاً مثالياً وآليات عمل إيجابية لتطبيق هذه الحلول التكنولوجية فى مؤسسات الأعمال.. والآن، يمتد هذا الإنجاز ليستفيد منه القطاع الخاص.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    15,003

  • تعافي

    4,217

  • وفيات

    696

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق