مدرب النيجر: لن أغير طريقة لعبي من أجل صلاح.. ومُجبر على متابعة مصطفى محمد في نانت

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحدث ميشيل كافالي المدير الفني لمنتخب النيجر عن مواجهة منتخب مصر ومتابعة مصطفى محمد في نانت، وكذلك تجربته في الاتحاد السكندري ومنتخب الجزائر.

ويلتقي منتخب مصر مع النيجر يوم الجمعة المقبل في السادسة مساءً.

وقال كافالي عبر قناة الحياة: "لدي طريقة لعب ولن أغير طريقة لعبي من أجل محمد صلاح، هو لاعب ممتاز لكن ليس لدينا خطة تكتيكية من أجله بل نفضل اللعب الجماعي".

وأضاف "أتابع مصطفى محمد في نانت لأني لدي علاقة ممتازة مع النادي ولدي ابني بعمر 10 أعوام يلعب في فريق الناشئين بالنادي وبالتالي أن مجبر على متابعته وهو لاعب ممتاز ويتطور شيئا فشيء وإضافة للفريق".

وتحدث عن تجربته مع الاتحاد السكندري قائلا: "التجربة مع الاتحاد كانت قصيرة، لدي خبرة في التدريب بالعالم العربي، والدوري المصري مستواه ممتاز، وعلاقتي كانت طيبة مع إدارة النادي لكن هناك من كان يعكر الأجواء في الفريق، ولا أحب التدخل في عملي، وهو ما تسبب في رحيلي".

وقاد الفرنسي البالغ 65 فريق الاتحاد خلال 8 مباريات بالدوري حقق الفوز في مباراتين وخسر 3 وودع كأس مصر ضد الأسيوطي آنذاك.

وعن محاولة إقناع كريم بنزيمة وسمير نصري بارتداء قميص منتخب الجزائر أجاب قائلا: "أنا نادم كثيرا لأنني تصورت أنني اقنعتهم للعب للجزائر لأنني أردت المشاركة بهم في كأس العالم وفي هذه الفترة كانوا شبابا وكنت أعرف أنهم سيكونون لاعبين كبار وممتازين في مسيرتهم".

وأردف "كنت قريبا جدا من إقناع نصري باللعب للجزائر، لكن مع بنزيمة كان الأمر معقد بعض الشيء، بنزيمة لم يكن سهلا أن يختار مع من سيلعب، كنت أشعر أن اللاعب لم يتخذ قراره وكان طموحا كثيرا، وكنت أتصور أنه سيكون لاعبا مهما يفوز بالكرة الذهبية".

وأتم "في 2006 كان هناك فوارق بين فرنسا والجزائر على المستوى الرياضي".

في 12 مباراة بين 2006 و2007 وانتهت رحلته بعد خسارة 4 مباريات متتالية منها 2 ضمن تصفيات كأس أمم إفريقيا 2008.

أخبار ذات صلة

0 تعليق