لوكاكو: لدي غضب داخلي.. وقتي في تشيلسي أنسى الناس ما بمقدرتي فعله

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عاد روميلو لوكاكو وتحدث من جديد عن الموسم الذي قضاه في تشيلسي وقرار عودته إلى إنتر من جديد.

وعاد لوكاكو إلى إنتر حيث تألق على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد بعد 10 أشهر من رحيله عن النادي.

وشدد لوكاكو على أنّ الوقت الذي قضاه في ستامفورد بريدج جعل الجماهير تنسى مهاراته وما يستطيع فعله على أرض الملعب.

وقال لوكاكو في تصريحات لموقع "دازن" الإيطالي: "الموسم الماضي في تشيلسي منحني موسما إضافيا للقيام بمجهود مضاعف عن أي وقت سبق، أعتقد أن الناس نسوا ما يمكنني القيام به على أرض الملعب، لدي هذا النوع من الغضب بداخلي".

وأضاف: "حصد لقب الهداف؟ لا أهتم، أنا أفكر فقط في السكوديتو، نحن في إنتر، نلعب من أجل ذلك وليس للألقاب الفردية".

وعاد تحدث عن سبب مغادرة إنتر منذ البداية، قائلا: "قضيت هناك 11 عاما، أردت أن أعود لأصبح بطلا".

وأتم "في آخر مباراة لي مع تشيلسي بدأت أفكر في أفضل وضع بالنسبة لي، كان الموسم صعبا وكنت أعرف أن الأمور لن تتحسن في المستقبل لذا قررت العودة إلى إنتر".

المهاجم صاحب الـ29 عاما كان انضم إلى إنتر في الفترة الأولى قادما من مانشستر يونايتد في عام 2020 مقابل 74 مليون يورو.

وخلال تلك الفترة سجل 64 هدفا وصنع 16 في 95 مباراة خاضها مع الفريق وتوج معه بلقب الدوري الإيطالي.

ولكن وبشكل مفاجئ الموسم الماضي انتقل لوكاكو إلى تشيلسي مقابل 113 مليون يورو ولكن تجربته مع البلوز كان بها الكثير من الأزمات.

وخرج في منتصف الموسم وأجرى حوارا ناريا مع شبكة "إي إس بي إن" واعترف قائلا: "أعتقد أن المدرب اختار تغيير طريقة اللعب، ولا ينبغي علي الاستسلام سأواصل العمل وأكون محترفا، انا لست سعيدا بالوضع الحالي لكنني أعمل دائما بقوة ولن أستسلم".

وخلال 44 مباراة شارك فيها لوكاكو مع البلوز سجل 15 هدفا وصنع هدفين فقط.

اقرأ أيضا

أخبار ذات صلة

0 تعليق