عودة كلاسيكية.. ليفربول يهزم ميلان في مباراة درامية وصلاح يكتب تاريخا جديدا

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في مباراة التقلبات والعودات الكلاسيكية. فاز ليفربول في النهاية، ولكن توقف عداد الغياب بعودة ميلان للأبطال.

فاز ليفربول على ميلان بثلاثة أهداف مقابل هدفين على ملعب أنفيلد، ضمن مباريات الجولة الأولى للمجموعة الثانية من دوري أبطال أوروبا.

في 2005 تقدم ميلان بثلاثية وعاد ليفربول في النهائي وحقق اللقب في معجزة إسطنبول. اليوم تقدم ليفربول وعاد ميلان في النتيجة، لكن ليفربول عاد مجددا وقلب النتيجة مرة أخرى لصالحه.

مباراة شهدت عودة ميلان إلى دوري أبطال أوروبا لأول مرة بعد غياب 7 سنوات. وشهدت عودة ليفربول للعب أمام جماهيره في أنفيلد أوروبيا لأول مرة منذ 552 يوما وقت اللعب أمام أتليتكو مدريد في إياب ربع نهائي البطولة للموسم قبل الماضي.

سجل فيكايو توموري بالخطأ في مرماه، بالإضافة إلى هدف لـ محمد صلاح، وآخر لـ جوردان هندرسون لـ ليفربول، فيما سجل أنتي ريبيتش، وبراهيم دياز هدفا ميلان.

الفوز رفع ليفربول إلى ثلاث نقاط في صدارة ترتيب المجموعة الثانية، فيما تجمد رصيد ميلان عند لا شيء من النقاط في المركز الأخير.

التشكيل

يورجن كلوب بدأ المباراة بـ محمد صلاح كأساسي، وبجانبه ديوجو جوتا، وديفوك أوريجي، فيما تواجد ساديو ماني على مقاعد البدلاء.

في الجهة الأخرى، بدأ أنتي ريبيتش كأساسي مع ميلان بدلا من زلاتان إبراهيموفيتش المصاب.

وصف المباراة

ليفربول بدأ المباراة بقوة وحاصر ميلان منذ البداية. محمد صلاح كان أول المهددين في الدقيقة الخامسة بتصويبة كانت ضعيفة.

وفي الدقيقة الثامنة كان التهديد الحقيقي الأول من ركنية نفذها ترينت أرنولد، وقابلها جويل ماتيب برأسية في يد الحارس.

ثم جاء الهدف الأول في الدقيقة التاسعة. تمريرة من محمم صلاح إلى ترينت أرنولد الذي اخترق منطقة الجزاء وسدد بشكل عرضي، لتصطدم الكرة بـ فيكايو توموري وتسكن الشباك.

ليفربول واصل الضغط المشدد، حتى تحصل الفريق على ركلة جزاء في الدقيقة الـ12 بعد تصويبة من أندرو روبيرتسون، اصطدمت بيد إسماعيل بن ناصر.

محمد صلاح نفذ ركلة الجزاء، لكن الحارس الفرنسي مايك مايجنان تصدى لها ببراعة.

ركلة جزاء هي الأولى التي يهدرها محمد صلاح بقميص ليفربول بعد 17 ركلة جزاء متتالية سجلهم بنجاح. وليفشل في معادلة رقم يان هولبي اللاعب الدنماركي السابق، والذي سجل 18 ركلة متتالية بقميص ليفربول.

video:1

محمد صلاح حاول مجددا، وسدد بقوة في الدقيقة الـ30، لكن ما مايجنان تصدى لها إلى ركنية.

هدأ اللعب بعد ذلك، لكن دون خطورة لميلان.

عودة رائعة

وفي الدقائق الخمس الأخيرة كانت العودة الرائعة. ميلان أدرك التعادل في الدقيقة الـ41 بعد بينية من لياو إلى ريبيتش الذي يسدد من لمسة واحدة في شباك أليسون.

ولم يكتف ميلان بذلك، فأضاف الثاني في الدقيقة الـ43. رافاييل لياو ينطلق على الجهة اليسرى ويمرر إلى ريبيتش الذي يرسل عرضية يسددها ثيو هيرنانديز وينقذها روبيرتسون من على الخط، لكن براهيم دياز تابعها في المرمى مسجلا الثاني، لينتهي الشوط الأول بتقدم ميلان.

الشوط الثاني

ميلان بدأ الشوط الثاني بقوة، وسجل الثالث في الدقيقة الـ47 عن طريق سيمون كيير، لكن ألغي الهدف بداع التسلل.

ولأن ليفربول استفاد من الدرس، فكان الرد قاسيا. محمد صلاح سجل التعادل وكسر صمود مايجنان.

صلاح تبادل الكرة مع ديفوك أوريجي في الدقيقة الـ49، وديفوك مرر بينية ساقطة إلى صلاح الذي انفرد وسدد من لمسة واحدة في مرمى ميلان، مسجلا التعادل.

هدف هو الـ29 لـ محمد صلاح تاريخيا في دوري أبطال أوروبا، والـ14 بقميص ليفربول على ملعب أنفيلد أوروبيا، كأكثر من سجل أوروبيا في ملعب أنفيلد بالتساوي مع ستيفين جيرارد بـ 14 هدفا لكل منهما.

عقاب أحمر

ليفربول واصل الضغط لإدراك التعادل. وسدد ديفوك أوريجي بقوة في الدقيقة الـ52، لكن بجانب القائم.

وسدد أندرو روبيرتسون بقوة في الدقيقة الـ61، لكن الحارس تصدى لها على مرتين.

هنا تدخل ستيانو بيولي وأجرى أولى التبديلات. شارك أليساندرو فلورينزي بدلا من أليكسيس ساليمايكيرس. أوليفيه جيرو شارك أيضا بدلا من رافاييل لياو.

يورجن كلوب رد بدخول ساديو ماني في الدقيقة الـ63 بدلا من ديفوك أوريجي الذي سقط لتلقي العلاج.

وكانت أولى محاولات ماني في الدقيقة الـ66 بتصويبة من خارج منطقة الجزاء، لكن بعيدة تماما عن المرمى.

ديوجو جوتا أيضا كاد يسجل في الدقيقة الـ68 بعد توغل داخل منطقة الجزاء وتصويبة ارتطمت بالدفاع وعلت المرمى.

لكن الفرصة كانت إنذارا بهدف ثالث لـ ليفربول في الدقيقة الـ70. ركنية نفذها أرنولد وأبعدها الدفاع، ليقابلها جوردان هندرسون بتصويبة مباشرة رائعة في المرمى.

تبديلات

يورجن كلوب تدخل هنا مجددا. شارك تياجو ألكانتارا، وكورتيس جونز في الدقيقة الـ71 بدلا من نابي كيتا، وديوجو جوتا.

ورد ستيفانو بيولي بدخول ساندرو توونالي بدلا من إسماعيل بن ناصر في نفس الدقيقة.

ميلان حاول العودة في الدقيقة الـ77. عرضية من الجهة اليسرى، قابلها جيرو برأسية غير متقنة.

وكانت آخر تبديلات ليفربول في الدقيقة الـ83. شارك جيمس ميلنر، وأوكس تشامبيرلين بدلا من محمد صلاح، وجوردان هندرسون.

أما ميلان، فدفع بـ دانييل مالديني في الدقيقة الـ84 بدلا من أنتي ريبيتش. مشاركة أعلنت استمرار سلالة عائلة مالديني في تمثيل ميلان بالبطولة الأوروبية الأعرق.

ميلان حاول مجددا في الدقيقة الـ86 من ركنية، قابلها سيمون كيير برأسية تصدى لها أليسون بيكر.

لاعبو ليفربول استبسلوا في آخر الدقائق، ومر الوقت، لينتهي اللقاء بفوز ليفربول بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

الفوز رفع رصيد ليفربول إلى ثلاثة نقاط في صدارة المجموعة، فيما تجمد رصيد ميلان عند لا شيء من النقاط.

_ _ _

أتليتكو مدريد وبورتو

وفي مباراة أخرى بنفس المجموعة، تعادل أتليتكو مدريد مع بورتو بدون أهداف على ملعب "واندا متروبوليتانو".

المباراة شهدت تسجيل مهدي طارمي هدفا لـ بورتو في الدقيقة الـ80، قبل أن يٌلغى بسبب خطأ على اللاعب الإيراني قبل التسجيل.

حكم المباراة أشهر بطاقة حمراء في وجه تشانسيل مبيمبا بالدقيقة الـ95، لكنه أعلى نهاية اللقاء بعد 7 دقائق وقت ضائع، لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق