كلوب يفتح النار على مسؤولي البث التليفزيوني: مبروك لقد أصيب ميلنر.. أريد حماية لاعبيني

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دخل يورجن كلوب المدير الفني لـ ليفربول في جدال شديد مع ديز كيلي مذيع محطة "بي تي سبورت"، عقب تعادل فريقه أمام برايتون في الدوري الإنجليزي.

، مباراة شهدت إلغاء هدفين لـ ليفربول بتقنية الفيديو التي احتسبت ركلة جزاء قاتلة للفريق المنافس.

وانتقد كلوب بشدة جدولة مباراته ظُهر السبت بعد خوضه مباراة في دوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء الماضي، كما رد على كريس وايلدر مدرب شيفيلد يونايتد الذي اتهم كلوب بالأنانية ووصفه بأنه "سياسي من مستوى رفيع ولا يهتم إلا بشأن ليفربول".

وجاء النقاش الشرس بين كلوب وكيلي مذيع بي تي سبورت بعد اللقاء كالآتي:

كيلي: جيمس ميلنر يعاني من إصابة في العضلة الخلفية، أليس كذلك؟

كلوب: نعم، مبروك.

كيلي: مبروك لي؟ بشكل شخصي؟

كلوب: لا، لكنكم تعملون على هذه الأمور، الإصابات والمفاجآت، لكن اسألوا كريس وايلدر كيف يمكن أن نتجنب ذلك.

كيلي: لعلك تطلق نيرانك في الاتجاه الخاطئ، نحن مسؤولون عن البث التلفزيوني، ونتبع قواعد الدوري الإنجليزي، رابطة الدوري هي من تقر القواعد، أليس من الأصح أن توجه حديثك إلى الرابطة؟

كلوب: لا أدري كم مرة علي تكرار ذلك، لكنكم اخترتم إقامة مباراتنا في الثانية عشر والنصف ظهرا، ليس أنت بشكل شخصي، لكنكم المسؤولون عن ذلك، وحتى رأس العام سنلعب مجددا يوم أربعاء ثن نخوض مباراة ظُهر السبت أيضا.

كيلي: لكنك تقول إننا اخترنا موعد الثانية عشر والنصف ظهرا، بينما الرابطة المسؤولة عن ذلك.

كلوب: أخبرتك عدة مرات أننا نعيش أوقاتا صعبة.

كيلي: أعرف أننا نعيش أوقاتا صعبة، الملعب فارغ، بالطبع نعيش أوقاتا صعبة. لكن المسؤولين عن البحث يساندون اللعبة.

كلوب: لو لعبنا في الخامسة والنصف أو الثالثة لما شكّل ذلك فارقا.

كيلي: هذا له تداعيات مختلفة، يمكن أن يجتمع رئيسك التنفيذي مع الرؤوساء التنفيذيين الآخرين لمناقشة ذلك. إن أتيت هنا وصببت غضبك على المذيعين، فهذا لن يغير شيئا.

كلوب: أنا أخبرك بالأمور فقط كما هي.

كيلي: أنت تقول أن الأمر بمثابة الجريمة.

كلوب: نعم، اللعب في الثانية عشر والنصف ظهرا بعد مباراتنا يوم الأربعاء هو أمر خطير جدا على اللاعبين.

كيلي: من قال إن المسؤولين عن البث لا يهتمون؟ هذه ليست المشكلة.

كلوب: لماذا جدولتم مباراتنا أمام كريستال بالاس في الثانية عشر والنصف ظهرا لو كنتم تهتمون إذًا؟

كيلي: أنا لم أختر ذلك، رابطة الدوري هي المسؤولة عن الاختيار.

كلوب: لكنه موسم استثنائي وقد اتفقنا كلنا على ذلك.

كيلي: لو كان الأمر يتعلق بسلامة اللاعبين، فلماذا ألغت أندية الدوري الخمسة تغييرات؟

كلوب: هذا أمر مثير للاهتمام، لأني عندما تحدثت مع بقية المدربين قبل أسبوع، أعتقد أن 15 من أصل 20 أو 16 من أصل 20 كانوا موافقين على الخمسة تغييرات الآن، لكن لم يحدث أي شيء من وقتها لأننا في حاجة إلى 14 صوتا ولأن كريس وايلدر يتهمني بالأنانية بشكل مستمر.

أنا أرى أن كل ما قاله يُظهر أنه أناني، لكن هذا غير مهم، كنت في وضع مشابه له أثناء تدريبي ماينتس عندما يكون كل ما يهم هو البقاء في الدوري.

لو امتلكت فرصة القيام بخمسة تغييرات اليوم، لأخرجت روبيرتسون وأقحمت كوستاس، من أجل حماية روبيرتسون، وليس لتحسين مستوى فريقي، بل من أجل إنقاذه فقط، هذا هو الوضع، الأمر لا يتعلق بتغيير تكتيكي أو في نظام اللعب، لا إطلاقا، بل يتعلق بحماية اللاعبين فقط.

كيلي: نتفهم ما تقوله ونتفق معك، لكنك تسلك طريقا غريبا بمهاجمتك المسؤولين عن البث التليفزيوني بدلا من محاولة الحصول على دعم للاجتماع برابطة الدوري.

كلوب: أنتقد المسؤولين عن البث التليفزيوني فقط بسبب جدولة مباراتنا في الثانية عشر والنصف ظهرا بعد خوضنا مباراة الأربعاء الماضي. لدينا 7 مدربين في الدوري يعانون من نفس المشكلة. أريد التوقف عن ذلك لأنه يغير شيئا. المشكلة في من يوقعون العقود. نعم، إنهم المساهمين في النادي أو أيا يكن، هذا حقيقي. لكن المشكلة أكبر بكثير هذا الموسم لأننا لم نخض فترة إعداد والحدة التي تُلعب بها المباريات.

التعادل رفع رصيد ليفربول إلى 21 نقطة بفارق نقطة واحدة عن توتنام الذي يلتقي تشيلسي غدا في قمة الجولة العاشرة.

بينما رفع برايتون رصيده إلى 10 نقاط بفارق 6 نقاط عن مراكز الهبوط.

ليفربول فشل في تحقيق الفوز خارج قواعده في الدوري الإنجليزي لـ 4 مباريات متتالية (3 تعادلات وخسارة) لأول مرة منذ يناير وحتى مارس 2017.

وتعد تلك أول مرة للريدز يفقدون نقاطا بعد الدقيقة في الدوري الإنجليزي منذ 2017 أمام واتفورد في مباراة انتهت بالتعادل 3-3.

اقرأ أيضا:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق