في ذكرى مولده.. سمير زاهر مقاتل شجاع وإداري بارع

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يتزامن اليوم الثلاثون من أغسطس من عام 2020 مع الذكرى السابعة والسبعين لمولد سمير زاهر، أحد العلامات البارزة في تاريخ الكرة المصرية على المستوى الاداري.

زاهر وُلد في 30 أغسطس من عام 1943 بمحافظة دمياط، وحصل على بكالريوس العلوم العسكرية، وساهم في انتصار جيشنا المصري العظيم في حرب أكتوبر عام 1973، وكان واحداً من المقاتلين على الجبهة من أجل استرداد أرض سيناء العزيزة.

واستهل الراحل سمير زاهر مشواره مع لعبة كرة القدم مع نادي دمياط بمسقط رأسه في عام 1959، ثم انتقل لصفوف فريق النادي الأهلي في عام 1964 واستمر داخل قلعة التتش حتى عام 1973، كما لعب باسم منتخب مصر الأول ومنتخبنا العسكري أيضاً.

عقب اعتزاله لعبة كرة القدم، شغل سمير زاهر العديد من المناصب الإدارية، حيث كان عضواً لمجلس إدارة نادي هليوبوليس على مدار 12 عامًا بداية من عام 1990، ثم عضوًا باتحاد الكرة المصري في عام 1992، ثم نائباً لرئيس الجبلاية في 1994 ثم تولي منصب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم بدايةً من عام 1996 حتى 1999، كما تولى المنصب في فترة ثانية بدايةً من 2005 وحتى 2012، وهي الفترة التي كانت شاهدة على إنجازات تاريخية للكرة في مصر في مقدمتها تتويج منتخبنا القومي بلقب أمم أفريقيا 3 مرات متتالية والتوهج في كأس العالم للقارات، حيث كانت نظرة زاهر الثاقبة في اختيار حسن شحاتة مديراً فنياً للفراعنة أحد أبرز أسباب طفرة الفراعنة خلال تلك الحقبة، كما كان اتحاد زاهر شاهداً على عودة محمود الجوهري للقيادة الفنية للمنتخب المصري في الولاية الأولى، ومن ثم تتويج ما أروعه في بوركينا فاسو بلقب أمم أفريقيا 1998، ليرتبط اسم الراحل سمير زاهر دائماً بإنجازات الكرة المصرية خلال الربع قرن الأخير.

وتقدم زاهر، باستقالته من منصب رئيس اتحاد الكرة المصري عقب حادث بورسعيد الشهير مطلع فبراير 2012، والذي راح ضحيته 74 فردًا من مشحعي الأهلي عقب نهاية لقاء الفريق أمام المصري بالدوري الممتاز.

وشغل زاهر منصب رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد العربي لكرة القدم منذ 1999وحتى 2003، وكان أول من أدخل مجال التسويق للكرة المصرية، حيث وضع سعرًا للدوري المصري بدأ بـ 3 ملايين جنيه ثم وصل في عهده إلى ما يقارب 100 مليون جنيه.

أما عن المناصب السياسة فنُصب زاهر سمير زاهر عضوًا بمجلس الشورى وعضوًا بمجلس الشعب في الفترة من 1995 وحتى عام 2000، بالإضافة إلى شغل منصب رئيس المجموعة البرلمانية بمحافظة دمياط.

يبقى سمير زاهر واحداً من أبرز علامات الكرة المصرية، وتبقى مواقفه الخالدة وإنجازاته الخالدة وتضحياته في سبيل وطنه عائشة في قلوب المصريين.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    98,497

  • تعافي

    71,302

  • وفيات

    5,376

أخبار ذات صلة

0 تعليق