مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يؤكد "انتشار التعذيب والعمل القسري في كوريا الشمالية"

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أفاد مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، بأن "التعذيب والعمل القسري منتشران في سجون كوريا الشمالية".

وأكد المكتب عبر التقرير، الذي صدر بعد سبع سنوات من تحقيق "تاريخي" أجرته الأمم المتحدة، أنه "وجد أن جرائم ضد الإنسانية ترتكب"، مشيرا إلى أن "معسكرات الاعتقال السياسي التي تديرها قوات الأمن لا تزال قائمة، بالرغم من ندرة المعلومات".

وقالت ميشيل باشيليت، مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان في بيان: "لا يسود الإفلات من العقاب فحسب، بل يستمر ارتكاب انتهاكات حقوق الإنسان التي قد ترقى إلى مرتبة الجرائم ضد الإنسانية"، داعية القوى العالمية إلى "السعي لتحقيق العدالة ومنع المزيد من الانتهاكات".

كما طالب التقرير مجلس الأمن الدولي، بإحالة كوريا الشمالية إلى المحكمة الجنائية الدولية لملاحقات قضائية، أو إنشاء محكمة خاصة.

وأشارت رافينا شامداساني، المتحدثة باسم الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، إلى أن "المساءلة عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، والجرائم المستمرة ضد الإنسانية، يجب ألا تكون اعتبارا ثانويا في جلب كوريا الشمالية إلى طاولة المفاوضات".

وذكر تقرير الأمم المتحدة، نقلا عن مقابلات مع معتقلين سابقين، أنه استمر في تلقي "روايات متسقة، وذات مصداقية، عن إلحاق آلام جسدية ونفسية شديدة، أو معاناة للمعتقلين، من خلال الضرب، ووضعيات الإجهاد، والتجويع في أماكن الاحتجاز".

من جانبها، تنفي كوريا الشمالية وجود معسكرات اعتقال سياسية، ونددت في يوليو الماضي بإعلان بريطانيا فرض عقوبات على منظمتين، لفتت لندن إلى أنهما متورطتان في أعمال التعذيب والقتل في المعسكرات.

المصدر: "رويترز"

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق