لوكاشينكو: نحن جاهزون للرد على أي استفزاز على حدودنا

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صرح رئيس بيلاروس، ألكسندر لوكاشينكو، بأن سكان بلاده يريدون أن تكون بيلاروس مصدرا للمبادرات السلمية لا غير، مشيرا في الوقت ذاته إلى استعدادهم للرد على أي استفزاز على حدودها.

وقال لوكاشينكو أثناء لقائه مع رئيس لجنة حدود البلاد، أناطولي لابو، اليوم الاثنين: "يعلمنا التاريخ أنه يجب علينا أن نكون جاهزين للرد على أي استفزاز. وأشير مرة أخرى إلى أننا نتحمل المسؤولية ليس عن بيلاروس فحسب بل وعن الروس أيضا".

وأضاف أن مستوى حماية حدود بيلاروس يتجاوز المستوى نفسه في أي منطقة أخرى في العالم. وتابع: "إننا نفهم أن الحدود هي مثل مرآة ووجه أي دولة".

وأشار لوكاشينكو إلى أن بلاده كانت مضطرة العام الماضي لإيلاء اهتمام خاص لمسائل ضمان الأمن، الأمر الذي اعتبره البعض محاولة لعرض قدراتها العسكرية. وأضاف: "لا شيء من هذا النوع. لم نعرض ولا ننوي عرض قدرتنا العسكرية. ونريد مثلما كان عليه سابقا أن نكون جزيرة للأمن في أوروبا ودولة تصدر مبادرات سلمية لا غير. وهذا هو منظورنا".

المصدر: تاس

 

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق