نائب في البرلمان يرتدي ملابسه الداخلية لـ«تسليك ماسورة» بإحدى الترع (صور)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حالة من الجدل سيطرت على دائرة ناصر في محافظة بني سويف بشأن طبيعة دور أعضاء البرلمان، بعد تداول صوراً للنائب عبدالحكيم مسعود، عضو مجلس النواب، مرتدياً ملابسه الداخلية في إحدى الترع للتأكد من وجود مشكلة في إحدى مواسير المياه.

الدكتور هشام مجدى، عضو مجلس النواب السابق عن دائرة ناصر، انتقد ظهور النائب عبدالحكيم مسعود عضو مجلس النواب الحالى عن دائرة الواسطى وناصر، في صور متداولة على شبكة التواصل الاجتماعى «فيس بوك» أثناء ارتدائه ملابس داخلية ونزوله في ترعة للبحث عن ماسورة مياه لتسليكها.

وقال النائب السابق: «ليس هذا هو الأداء المطلوب من نائب في البرلمان، وإنما استدعاء الاجهزة التنفيذية لممارسة دورها»، معتبراً أن تصرفات النائب محاولة لكسب ود وتعاطف، وتابع: «ممكن يكون بعمل كده وبطلب من حد يصوره».

في المقابل، رد النائب عبدالحكيم مسعود، عضو مجلس النواب الحالى، على الواقعة، قائلاً إنه «حصل على ثانى أعلى أصوات على مستوى الجمهورية في المقعد الفردى».

وتابع «مسعود»، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»: «أقسم بالله هذه طريقتى في الحياة فأنا أعيش في منزل لا يتعدى الـ 50 متراً، ولست متكلفا، وكثيراً يطلب منى المحيطين بي شراء سيارة للتنقل بها، لأن طبيعتي التي يعلمها أهالي قريتي عدم التكلف».

وأوضح عضو مجلس النواب ملابسات الواقعة التي انتشرت لها صوراً على مواقع التواصل الاجتماعي: «أهالى إحدى القرى قالوا إن هناك ماسورة مسدودة في خور بنهر النيل، فأردت التأكد بنفسى أولا قبل الذهاب إلى القيادات التنفيذية».

وواصل النائب: «أنا معتاد على ركوب الدراجات البخارية وراء أي مواطن من أهالي القرية... عندما أخرج من منزلي أطلب من قائد أي دراجة نارية توصيلي».

وأردف: «أترك (فيزا) راتبي من المجلس في مكتبي المخصص لمقابلة الجمهور لمساعدة من يطلب المساعدة».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    159,715

  • تعافي

    125,171

  • وفيات

    8,801

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق