فيروس كورونا: ممرضة عزلت نفسها فى مقطورة تسعة أشهر لحماية والدتها

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تقول ممرضة عاشت فى مقطورة «كرفان» لمدة تسعة أشهر من أجل حماية والدتها من فيروس كورونا، إن فرحة العودة إلى منزلها كانت أشبه بفرحة «الفوز باليانصيب». فقد اشترت «سارا لينك» وزوجها «غارى»، اللذان اعتادا العيش فى منزل واحد مع والدتها، مقطورة بيت متنقل فى مارس ليتاح لهما عزل نفسيهما عن والدتها المسنة.

وقالت «لينك»: «بكيت بحرقة ونحن نعيش فى الكرفان، ولولا غارى، لما استطعت تجاوز الحالة».

وعاد الزوجان إلى المنزل فى عيد الميلاد بعد أن تلقت والدتها اللقاح.

و«الكرفان» الذى اشترياه بمبلغ 600 جنيه إسترلينى وأوقفاه قرب السوق فى كرادلى فى منطقة بلاك كاونترى، سمح للسيدة لينك بمواصلة عملها فى مستشفى الملكة إليزابيث فى مدينة برمنجهام، ولزوجها بمواصلة عمله فى شركته لبيع الأسماك.

وقالت: «سأفعل ذلك مرة أخرى غدًا وفى كل مرة، وكنت سأفعل أى شىء لحماية أمى». وتقول «لينك»، التى تعمل ممرضة منذ 17 عامًا: «كنا نعتقد أن الأمر سيستغرق شهرا أو ثلاثة كحد أقصى، ثم جاء الصيف وذهب وبعد تسعة أشهر كنا لا نزال هناك. كان أمرًا لا يصدق، لا أصدق أننا قمنا بذلك».

أصيب الزوجان بفيروس كورونا فى ديسمبر، لكنهما استمرا فى العيش فى المقطورة، ليتمكنا من عزل نفسيهما ومواصلة حماية والدة لينك البالغة من العمر 84 عامًا.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    150,753

  • تعافي

    119,212

  • وفيات

    8,249

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق