رئيس إسرائيل: الأمن ليس بندقية فقط.. فقد فشلنا أمام كورونا

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انتقد رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي رؤوفين ريفلين تعامل الحكومة مع تفشي أزمة كورونا في ظل وصول معدلات الإصابة إلى مستويات غير مسبوقة.

 

وقال ريفلين خلال حفل تخريج دفعة جديدة من طلاب كلية الأمن القومي "حتى الآن لم تطور دولة إسرائيل تكتيكًا واضحًا ومتماسكًا لمواجهة كورونا"، وفق ما أفادت به صحيفة "يديعوت أحرونوت".

 

وأضاف رئيس دولة الاحتلال أنه على الرغم من أنَّ الائتلاف الحكومي بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع بيني غانتس قد تشكل خصيصا لمواجهة كورونا فإن "إسرائيل" غير قادرة حتى الآن على مواجهة الوباء.

 

وتابع ريفلين :"وباء كورونا يعمق أكثر الحاجة إلى صياغة مفهوم شامل للأمن القومي لدولة إسرائيل، والذي لا يختبر نفسه فقط من خلال البندقية، ولكنه يثقل في القضايا الاجتماعية والاقتصادية وحتى الصحية الأساسية".

 

ومضى قائلًا: "في هذه الحالة، لا الخلاف الداخلي ولا الأزمة الاقتصادية، ولكن الفيروس الصغير، هو ما وضع أمننا القومي على المحك".

 

وطالب ريفلين الحكومة بالتعامل مع معركة كورونا كمسألة تتعلق بالأمن القومي، وإدارة المعركة بحزم، وكذلك بشفافية تامة مع الجمهور والكنيست، مضيفاً "ليس هناك مجال للحسابات السياسية من قبل وزارة الدفاع مع وزارة الصحة. علينا إعطاء زمام الأمور للجهة التي يمكنها أن تحقق النتائج الأفضل، فيما تكون جميع الوزارات الأخرى تابعة ومساعدة لها".

 

ولفت إلى أن "الأمن القومي الإسرائيلي يتطلب مواجهة حازمة ومدروسة مع الأزمة الصحية، وإعادة تأهيل الاقتصاد الإسرائيلي الذي تلقى ضربة قاسية".

 

كما شدد على ان "الأمن القومي الإسرائيلي يتطلب إعادة ثقة الجمهور في النظام السياسة وترميم الانقسامات العميقة في الشعب، التي ظهرت بكاملها خلال الانتخابات الأخيرة".

 

وتشهد إسرائيل موجة ثانية من وباء كورونا في ظل ارتفاع معدلات الإصابة التي سبق وانخفضت في الأسبوع الثالث من مايو الماضي، إلى متوسط 16 حالة يوميا.

 

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية في وقت سابق اليوم تسجيل 632 إصابة جديدة بكورونا خلال الـ 18 ساعة الأخيرة فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 344 حالة.

 

ووصل العدد الكلي للمصابين في دولة الاحتلال إلى 33175 من بينهم 14516 تعافوا من الوباء.

 

والإثنين الماضي قال خبير إسرائيلي بارز، إن الحكومة فقدت السيطرة على وباء كورونا، وأن خدمات الصحة العامة، قد "فشلت" لافتا إلى اتخاذ الحكومة الإسرائيلية "قرارات حمقاء".

 

جاء ذلك في تصريحات ادلى بها البروفيسور إيلي فاكسمان، الرئيس السابق للجنة الخبراء المستشارين، لمجلس الأمن القومي بشأن تفشي فيروس كورونا، لصحيفة "جروزاليم بوست" الإسرائيلية.

 

وقال فاكسمان إن "خدمات الصحة العامة تعمل بشكل سيئ في إسرائيل والعديد من القرارات التي اتخذتها الحكومة بشأن الفيروس، لم تستند إلى اعتبارات عقلانية"، مؤكدا أن الحكومة "فقدت سيطرتها على الوباء".

 

الخبر من المصدر..

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق