أول تعليق من رئيس الوزراء على المستشفى الميداني للعزل

المصريون 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
مدبولي

مدبولي

حجم الخط: A A A

أحمد سالم

01 يوليه 2020 - 05:27 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماع مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديو كونفرانس؛ وذلك لمناقشة عددٍ من القضايا والملفات ذات الأولوية في المرحلة الراهنة.

واستهل رئيس مجلس الوزراء الاجتماع، بتوجيه التهنئة لأعضاء الحكومة ولجموع المصريين بمناسبة الذكرى السابعة لثورة 30 يونيو، التي أنقذت مصر من مصير مجهول، مؤكدًا أنها ستظل علامة فارقة في تاريخ مصر المعاصر، لأنها شهدت تلاحمًا بين قوى الشعب وقواته المسلحة الباسلة، وفتحت الطريق أمام مستقبل أفضل للأجيال المقبلة.

وخلال الاجتماع، نوّه الدكتور مصطفى مدبولي إلى الزيارة التي قام بها، مؤخرًا، للمستشفى الميداني المتميز الذي أنشأته القوات المسلحة، متوجها بالشكر للقائد العام للقوات المسلحة ولقواتنا المسلحة على قيامهم بإنشاء هذا المستشفى بتلك الإمكانات الكبرى في وقت قياسيّ.

كما أشار رئيس الوزراء إلى الاحتفالية، التي شرفها بالحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وشهدت افتتاح عددٍ من المشروعات التنموية والقومية الكبرى في قطاعات مختلفة، وذلك بالتزامن مع الاحتفال بذكرى ثورة الثلاثين من يونيو، مؤكدًا أن ما شهدناه من مشروعات إنما يبعث على الفخر والاعتزاز؛ نظرًا لأنها مشروعات ضخمة تم تنفيذها في أوقات قصيرة للغاية.

وقال رئيس الوزراء: بعد أن كان الزمن القياسي لإنشاء كوبرى يتراوح ما بين عامين إلى ثلاثة أعوام، أصبح الآن يتراوح تنفيذه ما بين شهرين وثلاثة أشهر، في ظاهرة لا تحدث في أي دولة بالعالم، وهو ما يعد تحديًا كبيرًا، ويضع علينا عبء ضرورة الاستمرار في تنفيذ مثل هذه المشروعات بتلك الوتيرة وبنفس القوة، وصولًا لتحقيق كافة أوجه التنمية في مختلف القطاعات.


مدبولي

أخبار متعلقة

#
#
#
#

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماع مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديو كونفرانس؛ وذلك لمناقشة عددٍ من القضايا والملفات ذات الأولوية في المرحلة الراهنة.

واستهل رئيس مجلس الوزراء الاجتماع، بتوجيه التهنئة لأعضاء الحكومة ولجموع المصريين بمناسبة الذكرى السابعة لثورة 30 يونيو، التي أنقذت مصر من مصير مجهول، مؤكدًا أنها ستظل علامة فارقة في تاريخ مصر المعاصر، لأنها شهدت تلاحمًا بين قوى الشعب وقواته المسلحة الباسلة، وفتحت الطريق أمام مستقبل أفضل للأجيال المقبلة.

وخلال الاجتماع، نوّه الدكتور مصطفى مدبولي إلى الزيارة التي قام بها، مؤخرًا، للمستشفى الميداني المتميز الذي أنشأته القوات المسلحة، متوجها بالشكر للقائد العام للقوات المسلحة ولقواتنا المسلحة على قيامهم بإنشاء هذا المستشفى بتلك الإمكانات الكبرى في وقت قياسيّ.

كما أشار رئيس الوزراء إلى الاحتفالية، التي شرفها بالحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وشهدت افتتاح عددٍ من المشروعات التنموية والقومية الكبرى في قطاعات مختلفة، وذلك بالتزامن مع الاحتفال بذكرى ثورة الثلاثين من يونيو، مؤكدًا أن ما شهدناه من مشروعات إنما يبعث على الفخر والاعتزاز؛ نظرًا لأنها مشروعات ضخمة تم تنفيذها في أوقات قصيرة للغاية.

وقال رئيس الوزراء: بعد أن كان الزمن القياسي لإنشاء كوبرى يتراوح ما بين عامين إلى ثلاثة أعوام، أصبح الآن يتراوح تنفيذه ما بين شهرين وثلاثة أشهر، في ظاهرة لا تحدث في أي دولة بالعالم، وهو ما يعد تحديًا كبيرًا، ويضع علينا عبء ضرورة الاستمرار في تنفيذ مثل هذه المشروعات بتلك الوتيرة وبنفس القوة، وصولًا لتحقيق كافة أوجه التنمية في مختلف القطاعات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق