المغرب يدين بشدة الحملة الإعلامية التي تروج أخبارا حول اختراق أجهزة هواتف

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وجاء في بيان الحكومة أنها "ترفض جملة وتفصيلا هذه الادعاءات الزائفة، التي لا أساس لها من الصحة، وتتحدى مروجيها، بما في ذلك، منظمة العفو الدولية، وائتلاف "Forbidden stories"، وكذا من يدعمهم والخاضعين لحمايتهم، أن يقدموا أدنى دليل مادي وملموس يدعم روايتهم السريالية"، بحسب ما ذكر موقع "m.ma2" المغربي.

وأكد البيان أن المغرب أضحى مجددا عرضة لهذا النوع من الهجمات، التي تفضح إرادة بعض الدوائر الإعلامية والمنظمات غير الحكومية "لجعله تحت إمرتها ووصايتها"، مشيرا إلى أن "ما يثير حنقهم أن هذا ليس ممكنا"، بحسب الموقع.

وكشفت يوم الأحد الماضي 17 مؤسسة إعلامية عبر تحقيق استقصائي أن دول عدة بينها المغرب والسعودية والمكسيك استخدمت برنامجا يدعى "بيغاسوس" طورته شركة إسرائيلية، للتجسس على صحفيين ومعارضين وناشطين.

وبحسب التحقيق قام المغرب عبر "بيغاسوس" بالتجسس على الهواتف الذكية لصحفيين فرنسيين بالإضافة لناشطين حقوقيين في المغرب بينهم الناشط المسجون عمر راضي.

ويساعد برنامج "بيغاسوس" الذي طورته شركة خاصة إسرائيلية - تنسق مباشرة مع الحكومة الإسرائيلية- بالتجسس على الهواتف الذكية عبر اختراقها بفيروس يسمح بالحصول على الصور والمحادثات والوثائق داخل الهاتف.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق