شلمبرجير تعلن عن التزامها بصافي انبعاثات معدوم بحلول العام 2050

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هيوستن -الخميس 24 يونيو 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "شلمبرجير" عن التزامها بتحقيق صافٍ معدوم من انبعاثات غازات الدفيئة بحلول العام 2050. وقد استفادت "شلمبرجير" من علوم المناخ وأمضت 18 شهراً في إجراء تحليلات مكثفة وفي العمل مع الخبراء من أجل وضع مخطّط لإزالة الكربون. يعتمد المخطّط بشكلٍ ضئيل على التعويضات، ويركّز على خفض الانبعاثات من النطاق 1 و2 و3 عبر سلسلة توريد قطاع النفط والغاز – بما في ذلك إطلاق حافظة تقنيّات التحويل لمساعدة العملاء والقطاع ككل في تحقيق التزاماتهم بإزالة الكربون.

 

وتلتزم شركة "شلمبرجير" بتحقيق صافي انبعاثات معدوم انطلاقاً من العام 2019 كتاريخ مرجعي، مدعومةً بخارطة طريق شاملة لخفض الانبعاثات في المدى القريب وأهداف انتقاليّة:

  • بحلول العام 2025، ستنخفض الانبعاثات بنسبة 30 في المائة في النطاقَين 1 و2
  • بحلول العام 2030، ستنخفض الانبعاثات بنسبة 50 في المائة في النطاقَين 1 و2؛ وستنخفض الانبعاثات بنسبة 30 في المائة في النطاق 3
  • بحلول العام 2050، ستحقّق الشركة صافي انبعاثات معدوماً مع أدنى مستوى من الاعتماد على التعويضات

و خلال مسيرتها للوصول إلى صافي انبعاثات معدوم، ستضمن "شلمبرجير" الشفافيّة بما يتماشى مع أطر عمل فريق العمل المعني بالإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ ("تي سي إف دي") ومجالس المحاسبة المرتبطة بالاستدامة ("إس إيه إس بي"). وفي هذا السياق، تعمل "شلمبرجير" مع مبادرة ’الهدف القائم على العلوم‘ للحصول على مصادقة رسميّة خارجيّة لهدفها للعام 2030.

 

وقال أوليفييه لو بوش، الرئيس التنفيذي لشركة "شلمبرجير"، في هذا السياق: "ثمة أولويّة حتمية جديدة في القطاع تقتضي التعامل مع التغيّر المناخي بالتزامن مع تلبية الطلب على الطاقة بطريقة مستدامة اليوم وعلى المدى الطويل. نطمح إلى تحقيق صافٍ معدوم من انبعاثات الكربون بحلول العام 2050، وأظنّ شخصيّاً أنّه طموح فريد في قطاعنا نظراً لقدراتنا كشركة تكنولوجيا، ولثقافتنا المتجذرة في العلوم. ويؤدي ذلك إلى تعزيز التزامنا بإتاحة الوصول إلى الطاقة، لمصلحة الجميع". وختم بالقول: "يشمل هدفنا المتمثل في تحقيق صافي انبعاثات معدوم مجموع الانبعاثات من النطاق 3؛ ويُعدّ هذا سابقة في قطاع خدمات الطاقة".

 

ومن جهتها، صرّحت كاثارينا بيوملبورج، المديرة التنفيذيّة لشؤون الاستراتيجية والاستدامة لدى "شلمبرجير"، قائلة: "تقوم مخططاتنا لإزالة الكربون على العلوم المناخيّة وتركّز على ثلاثة مجالات رئيسة: الانبعاثات التشغيليّة، والانبعاثات الصادرة عن العملاء، والإجراءات المتسّمة ببصمة كربونيّة سلبيّة. ينجم 75 في المائة من بصمة غازات الدفيئة الأساسيّة في ’شلمبرجير‘ عن التقنيّات التي يستخدمها عملاؤنا. ومن أجل معالجة ذلك، قامت ’شلمبرجير‘ بإطلاق حافظتنا لتقنيّات التحويل المصمّمة من أجل مساعدة العملاء على خفض انبعاثاتهم من النطاق 1 و2، بالتوازي مع تمكيننا من تلبية هدف انبعاثاتنا من النطاق 3".

 

وستتعامل حافظة تقنيّات التحويل مع الانبعاثات الهاربة، والحدّ من الاشتعال، والكهربة، والانبعاثات الناجمة عن بناء الآبار، وحلول التطوير الكامل للآبار. وتضمّ هذه الحافظة تقنيّات وحلولاً مسجلة الملكيّة، وستساعد في خفض الانبعاثات المباشرة وغير المباشرة إلى جانب مواصفات بيئيّة أخرى، مع تحفيز الفعاليّة والموثوقية والأداء في الوقت نفسه. ومن أجل تحديد أثر هذه التقنيّات، قامت "شلمبرجير" بتطوير إطار عمل قويّ يسمح بالتوحيد القياسي، والمعايرة المرجعية عبر عقد المقارنات بين صافي البصمات الكربونية، وفي النهاية الاختيار المستنير للتكنولوجيا خلال التخطيط.

 

هذا ويتوافق مخطّط إزالة الكربون من "شلمبرجير" مع اتفاقيّة باريس للمناخ لوضع حدّ للاحترار العالمي بحيث لا يزيد عن 1.5 درجة مئوية كحد أقصى، ما يحقّق الهدف المتمثل في عالم محايد من ناحية المناخ بحلول منتصف القرن الحالي. وتسير "شلمبرجير" على المسار الصحيح لتحقيق هدفها الذي وضعته في السابق لخفض الانبعاثات على المدى القصير بنسبة 30 في المائة بحلول العام 2025 في النطاقَين 1 و2، قبل الموعد المحدد.

 

لمحة عن "شلمبرجير"

تعتبر "شلمبرجير" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: SLB) شركة تقنية تتعاون مع العملاء للحصول على الطاقة. ويقدم موظفونا، الذين يمثلون أكثر من 160 جنسية، حلولاً رقمية رائدة وينشرون تقنيات مبتكرة لتحسين الأداء وتمكين الاستدامة في قطاع الطاقة حول العالم. وبفضل خبرتنا في أكثر من 120 دولة، نتعاون لابتكار تكنولوجيا تتيح الوصول إلى الطاقة بما يعود بالفائدة على الجميع.

 

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.slb.com.

 

ملاحظة تحذيرية خاصة بالبيانات التطلعية

 

يتضمن هذا البيان الصحفي "بيانات تطلعية" بالمعنى المقصود في قوانين الأوراق المالية الاتحادية – أي بيانات لا تشكّل وقائع تاريخيّة. وتتضمن مثل هذه البيانات غالباً كلمات مثل "نتوقع"، و"ربما"، و"قد"، و"نعتقد"، و"نتوقّع"، و"نقدر"، و"ننوي"، و"نهدف"، و"سوف"، وكلمات مشابهة أخرى. وتتناول البيانات التطلعية مسائل تكون غير مؤكدة بدرجات متفاوتة، مثل التنبؤات أو التوقّعات حول نشر استعمال تقنيّات محددة أو المزايا المتوقعة منها؛ واستراتيجيّات الأعمال الخاصّة بشركة "شلمبرجير" وعملائها، بما في ذلك الاستراتيجيات الخاصّة بإزالة الكربون؛ وتنبؤات أو توقعات أخرى حول تحويل الطاقة والتغيّر المناخي العالمي. وتكون هذه البيانات عرضةً للمخاطر والشكوك، بما في ذلك المبادرات التشريعيّة والتنظيميّة التي تستهدف المخاوف البيئيّة؛ ومخاطر وشكوك أخرى مفصلة في نماذج "10-كي" و"10-كيو" و"8-كي" الأخيرة الخاصة بنا والمودعة لدى أو المقدمة إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات. وتعتبر البيانات التطلعية صالحة في تاريخ صدور هذا البيان الصحفي فحسب ولا تتحمل "شلمبرجير" أية نية أو مسؤولية لنشر تحديث أو مراجعة هذ البيانات، سواء نتيجة معلومات جديدة أو أحداث مستقبلية أو غير ذلك.

 

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210622005610/en/

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق