«ري المنيا» تنقذ مئات الأفدنة من الغرق بقرية «ديروط ام نخلة» (تفاصيل)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نجحت أجهزة مديرية بمحافظة المنيا، الخميس، في إنقاذ مئات الأفدنة، بقرية ديروط أم نخلة، بمركز ملوي، جنوب المحافظة، من الغرق عقب انهيار جزئي، بجدار البحر اليوسفي، في أعقاب ارتفاع منسوب المياه بالمجري، لسد احتياجات المزارعين لري زراعاتهم، خلال فتره الصيف.

قامت مديرية الري الدفع بالمعدات الثقيلة، لسد النقطة الضعيفة بجدار البحر اليوسفي، في الساعات الاولي من الصباح، وعقب تلقيها بلاغ بالواقعة .

وقال المهندس عبدالحميد البركاوي، وكيل وزارة الري بالمحافظة، ان الزراعات لم تتأثر بالمياه، في ظل ارتفاع درجات الحرارة وحاجة الزراعة للري، بالإضافة إلى سرعة غلق النقطة الضعيفة وتقويتها .

وكشف «البركاوي» عن وجود من 10-15 نقطة ضعيفة على جانبي البحر اليوسفي من ملوي جنوبا، حتى العدوه شمالا، جاري العمل بها لتقويتها، مطالبا المزارعين بعدم القيام بأعمال النحر، حتى لا يعرض زراعاتهم للخطر، والغمر بالمياه.

كان اللواء محمود خليل، مدير امن المنيا، قد تلقي إخطارا من عمليات النجدة، بانهيار جزء من جدران بحر يوسفي بقرية ديروط ام نخلة، مما تسبب في غمر بعض المساحات بالمياه، حيث انتقل فريق من مديرية الري وتم علاج الخلل .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق