«الإسكان» تتابع خطوات تنفيذ منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

شدد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان، على ضرورة إدارة وتشغيل مشروع منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، طبقًا للمعايير القياسية الدولية لإدارة وتشغيل ناطحات السحاب والمدن الذكية، بما يتوافق مع طبيعة المشروع الذي تم تنفيذه على أحدث النظم العالمية في هذا المجال، وبما يتماشى مع الخطة الموضوعة لتسويق المشروع على المستوى العالمى، لأن هذا المشروع هو الأول من نوعه في مصر، ويُعد علامة بارزة في النهضة العمرانية التي تشهدها خلال الفترة الحالية، ويحقق جودة الحياة للمواطنين.

وخلال لقاءٍ مع ممثلى إحدى الشركات العالمية الكبرى المتخصصة في إدارة وتشغيل ناطحات الشخب والمدن الذكية على مستوى العالم، تابع «الجزار» خطوات تنفيذ خطة إدارة وتشغيل منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، حيث إنه سبق توقيع بروتوكول بين للجانبين، منوهًا بأن الخطة الموضوعة لإدارة وتشغيل مشروع منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، تهدف لجذب كبرى الشركات والكيانات العالمية للاستثمار بالمشروع، وكذا جذب العلامات التجارية العالمية المشهورة.

واستمع «الجزار» إلى الخطة المتكاملة لإدارة وتشغيل المكونات المختلفة لمشروع منطقة الأعمال المركزية، والتى أعدتها الشركة، وفريق العمل الذي يضم أكبر المكاتب الاستشارية العالمية المتخصصة في عدد من المجالات، كما عرضوا خبراتهم وتجاربهم في إدارة وتشغيل ناطحات السحاب والمدن الذكية على مستوى العالم، حيث تتمتع الشركة بخبرة واسعة في إدارة المشروعات المماثلة، وتابع: «خطة إدارة وتشغيل منطقة الأعمال المركزية تتزامن مع قرب انتهاء أعمال الواجهات الزجاجية لعدد من الأبراج بمنطقة الأعمال المركزية، وذلك بالتوازى مع تنفيذ أعمال التشطيبات الداخلية، علما بأنه سيتم تسليم أحد الأبراج بداية العام المقبل، على أن تتوالى تسليمات باقى الأبراج خلال العام نفسه.

وأشار وزير الإسكان إلى أن منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، تضم 20 برجاً باستخدامات متنوعة، ومنها البرج الأيقونى، وهو أعلى برج في إفريقيا، بارتفاع نحو 400 متر، وتقدر استثمارات هذا المشروع بنحو 3 مليارات دولار.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق