زفاف سري لرئيس الوزراء البريطاني

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حفل صغير يخلو من كل مظاهر الثراء المبالغ فيه كما جرت العادة في مثل هذه المناسبات لكبار الشخصيات العامة والساسة، مجرد فرعى زينة يعلوان الحديقة التي أقيم فيها الحفل، وبينما تراصت بعض المشروبات الخاصة من أجل الاحتفال على إحدى المنضدات، كانت الفرقة الموسيقية غير المعروفة قد بدأت في عزف أعزب الألحان والتى تمايل عليها الحضور في جو يسوده البهجة والسعادة. على هذه الشاكلة، احتفل رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، بعقد قرانه، أمس الأول السبت، على خطيبته كارى سيموندز، في حفل أقيم بسرية تامة في الحديقة الخلفية لمقر إقامة «جونسون» في لندن. وعلى الرغم من السرية التامة التي فرضها رئيس الوزراء البريطانى على الحفل، والذى يبدو أن «جونسون» كان يرغب في تنحيته من أي مظاهر رسمية من أجل أن يكون على طبيعته برفقة خطيبته وأصدقائهما المقربين، إلا أن صحيفة «الصن» البريطانية استطاعت اختلاس تفاصيل ما جرى في تلك الليلة.

ووفقًا لـ«الصن»، البريطانية، فإن «جونسون»، البالغ من العمر 56 عامًا، عقد قرانه على «سيموندز»، البالغة من العمر 33 عامًا في كاتدرائية «ويستمنستر» الكاثوليكية، بحضور أصدقاء مقربين وأقارب، قبل أن ينتقلوا إلى مكان إقامة الحفل. وعلى غرار مظاهر حفل القران البسيط، استأجرت «سيموندز» فستان زفافها مقابل 60 دولارا فقط، من أحد مواقع تأجير فساتين الزفاف، حجتها في ذلك «أنها لا ترغب في أن تنفق مبلغًا باهظًا على فستان سترتديه لمرة واحدة في حياتها»، فيما ارتدى «جونسون» بدلة بربطة عنق زرقاء.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق