المعرض الدولي للكتاب... "العالم يقرأ من الشارقة"

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

والمعرض تنظمه هيئة الشارقة للكتاب تحت شعار "العالم يقرأ من الشارقة" خلال الفترة من 4 وحتى 14 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في مركز إكسبو الشارقة، وفق موقع "entrepreneuralarabiya"

ولأول مرّة في تاريخه، ستنظم جميع المحاضرات والورش المرافقة هذا العام عن بعد، وذلك انسجاماً مع الإجراءات الاحترازية التي تتخذها دولة الإمارات العربية المتحدة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) المستجد، وفي الوقت نفسه ستبقى أبواب المعرض مفتوحة أمام زواره من عشّاق الكتاب. 

وقال أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب: "حرصنا على تنظيم هذه الدورة ذات الطابع الاستثنائي، في ظلّ انتشار فيروس كورونا المستجد حول العالم وما ترافق معه من إجراءات، إيماناً منّا بضرورة استمرار الفعل الثقافي، ولأننا نوقن أن بناء الإنسان على المعرفة والثقافة يصبّ في مصلحة النهضة المجتمعية بأكملها، الرؤية التي لطالما كرّسها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والتي تؤكد على ضرورة أن يبقى الكتاب النافذة التي تبني حاضر ومستقبل الأجيال". 

ويحل على هذا الحدث الثقافي الأبرز في المنطقة، المحاضر العالمي في تطوير الذات الأمريكي برنس إيا، الذي يعتبر واحدا من المؤثرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي لما قدمه من مقاطع مصورة ملهمة في العديد من القضايا المجتمعية شاهدها أكثر من 3 مليارات شخص حول العالم، يرافقه المؤلف ورائد الأعمال الأمريكي روبرت كيوساكي، صاحب الكتاب الشهير "الأب الغني والأب الفقير"، الذي يعد أحد الكتب الأشهر في مجال التمويل الشخصي، إلى جانب العديد من المؤلفات منها "من سرق معاشي؟" وكتاب "الزيف".

وفي الوقت ذاته سيحاور الجمهور المؤلف الكندي يان مارتيل صاحب رواية "حياة باي"، التي مكنته من الفوز بجائزة مان بوكر الأدبية العريقة في العام 2002، والتي ترجمت لفيلم سينمائي حصد شهرة واسعة ونال أربع جوائز أوسكار، إلى جانب أعمال أخرى منها كتاب "101 رسالة لرئيس الوزراء"، و"الذات" وغيرها.

ويستضيف المعرض أيضا الروائي والمؤرخ الفرنسي جيلبرت سينويه، الذي يمتلك في رصيده الإبداعي ما يزيد عن 30 رواية ومقال وسيرة ذاتية يتناول في معظمها العالم العربي، أبرزها العمل الروائي "إبن سينا والطريق إلى أصفهان"، ورواية "المصرية" التي تروي تاريخ مصر في القرن الثامن والتاسع عشر، ورواية "الصقر" التي يتطرق من خلالها إلى الحديث عن شخصية الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

ويشارك في الحدث أيضا المؤلف البريطاني إيان رانكين الذي يعتبر أحد أكثر كتاب الروايات البوليسية مبيعا حول العالم، والفائز بالعديد من الجوائز المرموقة أبرزها جائزة إدغار ألان بو، وجائزة الخنجر الذهبي التابعة لرابطة كتّاب الجريمة في بريطانية أربع مرات، كما يستضيف المعرض مؤلفة كتب الأطفال الإيطالية إليزابيتا دامي، صاحبة سلسلة "جيرونيمو ستيلتون وثيا ستيلتون" التي ترجمت لأكثر من 49 لغة وبيع منها نحو 180 مليون نسخة.

وعلى صعيد الشعر، يستضيف الحدث الشاعرة والروائية النيوزلندية لانغ ليف، مؤلفة العديد من الأعمال الأكثر مبيعا حول العالم والحائزة على جائزة "زمالة تشرشل"، وجائزة "تشويس"، كما حققت روايتها "الفتيات الحزينات" شهرة واسعة حول العالم، وتحدثت عنها كبرى الصحف والمجلات المتخصصة، كما تحلّ الشاعرة الكندية من أصول لبنانية نجوى ذبيان ضيفاً على المعرض، لتعرّف الجمهور المحلي على مسيرتها الإبداعية وقصائدها المتنوعة.

ويشارك الكاتب الكندي نيل باسريشا، والمؤلف والناشر الأمريكي مايكل أنديرلي، ومن روسيا الدكتور غينادي غورياتشكين، أحد أبرز المستشرقين، المتخصص في التنمية الاجتماعية والسياسية في مصر ودول عربية أخرى، والكاتب والطبيب والباحث ياسر عقل، إلى جانب الكاتب السياسي الهندي الدكتور شاشي ثارور، ومواطنه الروائي رافيندر سينغ، يرافقهم من المملكة المتحدة المؤلفة كيت موس، وريتشارد أوفيندين، والمؤلفة والمؤرخة ميراندا مالينز، والكاتبة المتخصصة في الشؤون السياسية والمجتمعات المتعددة الأعراق ياسمين اليبهاي-براون، والكاتب والصحفي ميهير بووس.

ويستضيف المعرض من الولايات المتحدة الأمريكية الروائية والمخرجة كيمبرلي جونز، والروائي تيم ويستوفر، فيما يشارك من لبنان المؤلف اللبناني ناجي بختي، ومن إسبانيا الروائيان أليكس شيكو وفلورنسيا ديل كامبو، يرافقهم من إيطاليا الكاتب الروائي كارلو لوكاريلي، ومن باكستان أويس خان. 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق