نقيب الفلاحين : صرف الأسمدة الصيفية مستمر حتى أغسطس المقبل

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الحاج حسين عبدالرحمن أبوصدام، نقيب عام الفلاحين، إنه لا صحة لوقف صرف الأسمدة الصيفية لمن لم يتسلم الكارت الذكى، لافتا إلى أن صرف الأسمدة الصيفية المدعمة مستمر لكل فلاح يملك حيازة زراعية وقام بتحرير استمارة لاستخراج الكارت الذكي أو تنطبق عليه شروط استخراج الكارت الذكي حتي لمن لم يبدأ فعليا إجراءات استخراج الكارت الذكي من شهر أبريل الماضي وحتى شهر أغسطس القادم.

وأوضح «أبوصدام» أن الأسمدة الصيفية المدعمة تقدر بـ2.2 مليون طن تقريبا توزع على الذين لديهم حيازة بجميع أنحاء الجمهورية بعد الحصر والمعاينة على الطبيعة وطبقا لضوابط صرف السماد المقررة بسعر التكلفة كدعم للمزارعين وهو 164.5 جنيه لشيكارة اليوريا، و159.5 جنيه لشيكارة النترات.

وأشار إلى أنه تم وقف صرف الأسمدة بالحيازة الورقية لإجبار الفلاحين على سرعة استخراج الحيازة المميكنة وتسهيلا على الفلاحين يتم صرف الأسمدة المدعمة لكل من يملك حيازة ورقية ولم يستخرج حيازة مميكنة بعد المعاينة على الطبيعة ببطاقة الرقم القومي لحين استخراج الحيازه المميكنة بشرط أن تتطبق عليه شروط استخراج الحيازة المميكنة.

وأكد نقيب الفلاحين أن الكارت الذكي يقضي على الحيازات الوهمية التي كانت تصرف سمادا مدعما بدون وجه حق ونظرا لفرق السعر الكبير بين الأسمدة المدعمة والأسمدة الحرة والذي يصل إلى 1.310 جنيه في طن سماد اليوريا حيث يباع طن أسمدة اليوريا المدعم بـ3290 جنيها في حين يصل سعره بالسوق الحرة إلى 4600 جنيه، ولذا فإن البعض يسعي جاهدا للحصول على الأسمدة المدعمة بدون وجه حق حتي ولو كانت أرضه ضمن الحيز العمراني أو غير مزروعة للاستفادة من فارق السعر.

وطالب «أبوصدام» جميع الحائزين بسرعة استخراج الكارت الذكى حفاظا على تسهيل صرف مستحقاتهم السمادية مع الالتزام بضوابط صرف الأسمدة واتخاذ كافة التدابير الممكنه لتفادي الإصابة بفيروس كورونا عند التوجه لصرف الأسمدة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق