ريال مدريد ضد أوساسونا: هدفان برازيليان يحافظان على أمل الميرنجي في اللقب

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

حقق ريال مدريد انتصارًا هامًا في سباق لقب الدوري الإسباني «لا ليجا» بعد أن تغلب على ملعبه بنتيجة 2-0 ضد فريق أوساسونا في مباراة ضمن الجولة 34.

وأنتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، لكن أصحاب الأرض تمكنوا من هز شباك الضيوف قبل 14 دقيقة من نهاية المباراة عن طريق ضربة رأسية من المدافع البرازيلي إيدير ميليتاو.

وبعد الهدف بـ 4 دقائق، تمكن البرازيلي كاسيميرو من مضاعفة تقدم ريال مدريد بهدف ثان، لينجح أصحاب الأرض من تحقيق ثلاث نقاط غالية.

رجل المباراة:

المدافع البرازيلي إيدير ميليتاو كان مفتاح الفوز في المباراة، فسجل الهدف الأول في وقت قاتل، ومرر الكرة بدقة 94% (72 من 77)، وربح 9 إلتحامات من أصل 11 إلتحام، وكان أكثر لاعب تسديدًا على المرمى (3).

ما الذي تعنيه المباراة للفريقين:

ريال مدريد استمر في المركز الثاني برصيد 74 نقطة، وبفارق نقطتين عن أتلتيكو مدريد المتصدر، مع تبقي 4 جولات فقط على نهاية الموسم.

أوساسونا تلقى خسارته الـ14 في الدوري، والأولى بعد 6 جولات متتالية لم يعرف فيها الفريق طعم الخسارة (تعادل 3 وخسر 3) متلقيًا هزيتمه الأولى خارج القواعد في الدوري منذ الخسارة 1-0 ضد ريال بيتس في بداية فبراير الماضي.

أبرز الأرقام والإحصائيات:

- ريال مدريد لعب 4 مباريات متتالية في لا ليجا دون ان يستقبل أهدافًا للمرة الأولى منذ يوليو 2020.

- ريال مدريد فاز في 12 مباراة متتالية على ملعبه ضد أوساسونا في مختلف البطولات.

- لأول مرة ثنائي برازيلي غير هجومي يسجل في نفس المباراة مع ريال مدريد في لا ليجا منذ أن حقق ذلك مارسيلو ودانيلو مع الفريق في أكتوبر 2015 ضد سيلتا فيجو.

- كريم بنزيما اشترك في تسجيل 9 أهداف في أخر 7 مباريات لعبها في لا ليجا مع ريال مدريد (سجل 6 وصنع 3).

- ريال مدريد لم يعرف طعم الخسارة في أخر 19 مباراة بمختلف البطولات، محققًا الفوز في 13 ومتعادلًا في 6.

- هذه هي أول هزيمة لأوساسونا خارج قواعده منذ 3 أشهر بالتحديد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق