تحرير 10 محاضر لأصحاب محال للاتجار في مواد غذائية مجهولة بالشرقية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كثفت الأجهزة الرقابية بالشرقية، بالتنسيق مع مديرية التموين من الحملات التفتيشية والرقابية المفاجئة على المحال التجارية والمخابز، ومصانع المواد الغذائية ومحطات المواد البترولية، للتأكد من صلاحية المعروض ومدى مطابقتة للمواصفات القياسية والإشتراطات الصحية، والتصدى بكل حزم لظاهرة تهريب السلع المدعمة وبيعها بالسوق السوداء وتطبيق القانون على المخالفين.

من جانبه ترأس عاطف عراقي حسن، رئيس قطاع تموين جنوب الشرقية، حملة تفتيشية ورقابية مفاجئة أسفرت جهودها عن تحرير 10 محاضر جنح ضد أصحاب محال تجارية للاتجار في مواد غذائية مجهولة المصدر، وتم التحفظ على المضبوطات تمهيدا لاعدامها واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

حيث تم تحرير المحضر رقم 546 جنح ضد المواطن«ق .أ .ق» لحيازته 6 جراكن زيت طعام مجهول المصدر زنة الجركن 20 كجم، والمحضر رقم 547 جنح ضد المواطن«أ .ر .ع» صاحب محل دواجن، وتم التحفظ على 100 طبق كبد وقوانص زنة الطبق نصف كليو جراما، و40 طبق صدور فراخ مخلى مجهولة المصدر، كما تحرر المحضر جنح رقم 548 ضد المواطن«أ. ر .م» صاحب سوبر ماركت، وتم ضبط 20 طبق لحم مفروم زنة الطبق كليو جراما، و12 كيلو لحوم مصنعة مجهولة المصدر.

كما تحرر المحضر جنح رقم 549 ضد المواطن«أ .ر .ع» صاحب محل جزارة لقيامه بالذبح خارج السلخانة وتم التحفظ على 10 كجم، والمحضر جنح رقم 550 ضد المواطن«ح .أ .أ» صاحب محل لبيع الدواجن، وتم التحفظ على 30 كجم لحم دواجن مفروم، و10 كجم لحوم مصنعة، و5 كجم لحوم دجاج مصنعع مجهولة المصدر، والمحضر جنح رقم 551 ضد المواطن«أ .ع .أ» صاحب محل طيور، وتم ضبط 8 كجم كبد وقوانص، و8 دجاجات بثلاجة المحل مجهولة المصدر، والمحضر جنح رقم 552 ضد المواطن«ع. ع .أ»صاحب محل جزارة لعدم إعلانه عن أسعار اللحوم المعروضة للبيع، والمحضر جنح رقم 553 ضد المواطن«م. ع .م» صاحب محل جزارة لعدم إعلانه عن أسعار اللحوم المعروضة للبيع، والمحضر جنح رقم 554 ضد المواطن «ي .أ .ح» صاحب محل بقالة عدم إعلان أسعار سلع البقالة، والمحضر جنح رقم 555 ضد المواطن «إ .ح .ع» صاحب محل جزارة، لعدم إعلانه عن أسعار اللحوم المعروضة للبيع.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق