روسيا.. مدون يواجه السجن بعد حادث مروري خلف مصابة بحالة حرجة

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قرر القضاء الروسي اتخاذ سلسلة إجراءات تقييدية بحق المدون المدعو إدوارد بيل المشتبه بتسببه في حادث مروري جماعي وسط موسكو مؤخرا، فيما لا تزال امرأة مصابة جراء الحادث في حالة حرجة.

وأمرت محكمة في موسكو اليوم السبت بفرض قيود على المدون، منها منعه من مغادرة مقر إقامته من الساعة الثامنة مساء حتى الثامنة صباحا، ومن التواصل دون موافقة المحققين مع غيره من المنخرطين في القضية القضائية ومن إرسال أو تسلم رسائل واستخدام هاتفه وشبكة الإنترنت دون ترخيص، بالإضافة إلى الحظر على حضوره أماكن إقامة فعاليات شعبية والمشاركة فيها وقيادة سيارة أو وسائل نقل أخرى.

وأعرب بيل خلال الجلسة القضائية عبر محاميه عن استعداده لدفع تعويضات إلى المرأة المتضررة.

وأفادت وكالة "تاس" بأنه لم يكن بوسع القضاء حبس بيل على ذمة التحقيق، لأن الجريمة التي يُتهم بارتكابها مصنفة حسب القانون الروسي بغير الخطيرة وغير متعمدة، وهو يواجه في القضية عقوبة تصل إلى السجن لمدة عامين.

وأشارت وكالة "نوفوستي" إلى أنه لم يوجه حتى الآن أي اتهام رسميا في القضية إلى المدون وهو يعد "مشتبه فيه" بارتكاب الجريمة.

من جانبه، أكد المحامي أندريه كنيازيف الذي يمثل عن عائلة المستشارة في مجلس دوما ماريا أرتيوموفا التي أصيبت جراء الحادث أن موكلته لا تزال في حالة غيبوبة، مضيفا أنها تعرضت لجروح بليغة منها كسور وتمزق العديد من الأعضاء الداخلية، وأن علاجها سيتطلب فترة طويلة جدا ولم تتضح تكلفته بعد، ولذلك من السابق لأوانه الحديث عن تعويضات.

وأعرب المحامي عن عدم رضا عائلة المصابة بالإجراءات المتخذة بحق المدون واصفا إياها بأنها "تحد للمجتمع"، مبديا نيته تقديم شكوى إلى النيابة بشأن عمل المحققين.

وكانت أرتيوموفا تقود الخميس الماضي سيارة من نوع "فولكس فاغن" وسط موسكو عندما اصطدمت بها سيارة أخرى من طراز "أودي إر إس 6 أفانت" انتقلت إلى الجانب المعاكس من الطريق.

ونفى المدون بيل في البداية أنه كان وراء عجلة قيادة "أودي"، لكنه اعترف بذلك لاحقا.

وتبين خلال التحقيق أن هذه السيارة ليست مملوكة للمدون رسميا وأنها ارتكبت منذ مطلع العام الجاري أكثر من 400 مخالفة بتجاوز سرعة السير المحددة.

المصدر: "نوفوستي" + "تاس"

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق