محافظ بني سويف: نسعى لإقامة ٤٠ مؤتمر شباب في القرى الأم بمركز المحافظة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الدكتور محمد غنيم، محافظ بني سويف، على أن الهدف من عقد مؤتمرات شباب في قرى بنى سويف هو طرح ومناقشة ورؤى الشباب وتأكيد دورهم في رفع الوعي لدى المجتمع السويفي لمواجهة التحديات، والتدخل لحل المشكلات التي تعاني منها المحافظة، من خلال استثمار طاقات وحماس الشباب وتوظيفها بالشكل الأمثل، مشيرا إلى أن عنوان المؤتمر هو المؤتمر الأول لشباب القرية.

أضاف «غنيم» أنه تم الإعداد جيدا لعقد مؤتمرات مماثلة بشكل دوري أو شهرى يستهدف المجالس القروية الأم والبالغ عددها 40 مجلس قروي موزعين على مستوى مراكز المحافظة السبعة مؤكدا اننا عقدنا المؤتمر الاول في قرية باروط بمركز بنى سويف وكان له صدى واسع وحل كثير من المشكلات.

وأشار المحافظ (حرصنا فيها على النزول لأهالينا في القرى للاستماع لمشاكلهم على أرض الواقع وكذا مقترحاتهم في الحلول للمشاكل التي يعانون منها باعتبارهم جزء من حل المشكلة والأقدر على عرضها بطريقة سليمة وصحيحة تساعد على حلها، مؤكدا على أنه حرص على أن تكون تلك اللقاءات الجماهيرية تمثل فيها كافة فئات المجتمع السويفي من تنفيذيين ونواب وشباب وقيادات طبيعية وأحزاب ومجالس قومية ومؤسسات مجتمع مدني

أوضح أنه مع تواجد كل مكونات النسيج المجتمعي ليكون الجميع على دراية ووعى بكافة المشكلات والمطالب والمشاركة في تقديم الحلول وتجنب العمل بسياسة الجزر المنعزلة، خاصة وأن تكليفات القيادة السياسية كانت واضحة وهى التكامل والتكاتف بين كافة أجهزة ومؤسسات الدولة من تنفيذيين ونواب ومجالس قومية وأحزاب ونقابات في سبيل تحقيق هدف واحد هو مصلحة المواطن وخدمة المواطنين من خلال تحسين مستوى الخدمات والمرافق التي يتعامل معها بشكل يومي وتتماس مع كافة احتياجاته الحياتية

ولفت المحافظ إلى أن المحافظة قد انتهجت طريقة جديدة في اقتحام المشكلات والعمل على حلها من خلال أسلوب علمي مدروس، يعتمد على دراسة كافة عناصر المشكلة من جذروها والعمل على حلها برؤية شاملة تأخذ في الاعتبار كافة الأبعاد والمتغيرات، مشيرا إلى أنه يتم التعامل مع المشكلات بأسلوبين الأول يعتمد على الحل العاجل والسريع لتخفيف حدة المشكلة كحل فوري، وذلك بالتزامن مع تنفيذ حلول دائمة ومستدامة للقضاء على المشكلة بشكل جذرى ونهائي، ضاربا المثل بمشكلة الهبوط الجزئي في كوبري بني سويف العلوي ومشكلة الصرف الصناعي ببياض العرب، والتي تم التعامل معهما بطريقة مدروسة من خلال توفير البدائل السريعة والسير في الحلول النهائية والجذرية للقضاء على المشكلة بشكل نهائي.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق