صحافيون اعتقلوا خلال تغطيتهم احتجاجات ميانمار يواجهون عقوبة السجن لـ3 سنوات

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اتهمت السلطات في ميانمار ستة صحفيين بانتهاك قانون النظام العام خلال تغطيتهم للاحتجاجات، الأمر الذي قد يعرضهم للسجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات، بحسب محامي أحد الصحفيين.

الصحفيون المعتقلون هم الصحافي في وكالة "أسوشيتد برس" ثين زاو، وخمسة إعلاميين آخرين يعملون في وكالة "ميانمار الآن" ووكالة ميانمار للصور الفوتوغرافية، و 7Day News، وموقع Zee Kwet، بالإضافة إلى صحفي مستقل.

وقد اعتقلوا جميعا أثناء تغطيتهم للاحتجاجات ضد الانقلاب العسكري في 1 فبراير الذي أطاح بحكومة أونغ سان سو كي المنتخبة.

وقال المحامي تين زار أو، الذي يمثل ثين زاو، إن الستة متهمون بموجب قانون يعاقب أي شخص تسبب في حالة من الخوف بين الجمهور أو نشر أخبار كاذبة عن عمد أو حفز بشكل مباشر أو غير مباشر لارتكاب جريمة جنائية ضد موظف حكومي.

وعدل المجلس العسكري القانون الشهر الماضي لتوسيع نطاقه وزيادة الحد الأقصى لعقوبة السجن.

المصدر: "أسوشيتد برس"

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق