لماذا يُصاب بعض الرجال بالصداع النصفي بصورة متكررة؟

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لمتابعة اخبار المرآة .. اشترك الان

يرتبط الصداع النصفي بأعراض أشمل من ألم الرأس، فقد يصاحبه شعور بالخفقان، الحساسية للضوء، الغثيان وأحيانا عدم وضوح الرؤية. على الرغم من اختلاف شدته وأعراضه ، إلا أن الصداع النصفي يعد مرضا مزعجاً لأنه يحد قدرة الشخص على ممارسة حياته بصورة طبيعية، كما أنه خالة رائجة تصيب حوالي مليار شخص حول العالم.

أفادت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ، في عام 2015 ، أن الشباب أكثر عرضة للصداع النصفي، بينما تنخفض فرصة الإصابة لدى كبار السن، مما يشير إلى أن الصداع النصفي قد يكون مرتبطًا بمستويات الهرمونات.

في حين أن النساء أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي مقارنة بالرجال، تشير الأبحاث الحديثة إلى أن المستويات المرتفعة من هرمون الاستروجين الأنثوي قد تلعب دورًا في سبب إصابة الرجال بالصداع النصفي. حسب موقع “مينز هيلث”

تشير دراسة جديدة نُشرت في مجلة “نيورولوجي” إلى أن مستويات الهرمونات لدى الرجال، لا سيما التوازن بين هرمون التستوستيرون والاستروجين، قد تساهم في ما إذا كان بعض الرجال أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي. وتوصل الباحثون القائمون على الدراسة إلى أن زيادة في مستويات هرمون الاستروجين لدى الرجال المصابين بالصداع النصفي مع انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون المعروف بهرمون الذكورة.

وربطت الدراسة بين هذه النتائج وبين حقيقة أن التغيرات الهرمونية لدى النساء قبل أو أثناء الحيض يمكن أن تؤدي إلى حدوث الصداع النصفي. كذلك، أشارت الدراسة إلى أن الأولاد قبل سن البلوغ، أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي.

ورغم ما توصلت له الدراسة ، وأبحاث سابقة في هذا الشأن، لم تحقق العلاجات الهرمونية للصداع النصفي فرقاً كبيرًا حتى الآن، حسب الموقع، بينما منع أسباب انخفاض هرمون الاستروجين قد يساعد مرضى الصداع النصفي خاصة من الرجال.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    105,297

  • تعافي

    98,157

  • وفيات

    6,109

أخبار ذات صلة

0 تعليق